Edumall Preloader

كيف تسعّر مادتك التعليمية بأفضل طريقة؟

الدورات الإلكترونية
التعليم الإلكتروني

كيف تسعّر مادتك التعليمية بأفضل طريقة؟

إذا كنت قد أنشأت دورة إلكترونية من قبل، فأنت تعلم المعاناة التي تدور وراء الكواليس. بداية من اختيار المنصة التعليمية المناسبة لك، وتخطيط منهج الدورة التدريبية وإختيار موضوعها الذي يمكن أن يخلق قيمة حقيقية، إلى إعداد معدات التسجيل، فإن نشر دورة إلكترونية هو مجموع لجهود كثيرة. لذلك من الجيد إستغلال هذا الجهد بذكاء للحصول على أفضل النتائج.

من المعروف أن إنشاء ونشر دورة إلكترونية قد يستهلك وقتك وجهدك وخبراتك بشكل كبير، بحيث تقوم بتلخيص مهاراتك بطريقة إبداعية للطلاب والمتعلمين، وتبسط كل شيء من خلال مهاراتك كمدرب لإنشاء دورة تدريبية يمكن أن تؤثر على حياة الآخرين. إذاً، ما هي قيمة وقتك وطاقتك وإبداعك؟

لا تحدد سعر دورتك التدريبية بناءً على مقدار الربح الذي تريده فحسب، بل أيضًا على مدى تميز الدورة بالنسبة للطلاب والمتعلمين. للحفاظ على تنافسية دورتك في السوق، فإن التوصل إلى إستراتيجية تسعير قوية أمر لا بد منه! واليوم، سنزودك بدليل شامل حول كيفية تسعير دوراتك الإلكترونية للحصول على القيمة الحقيقية والصحيحة لمجهودك وتحقيق أكبر قدر من الإيرادات.

أهمية التسعير

عملية التسعير هي لعبة ذكاء. ولا يمكنك الفوز بها عن طريق التخمين، عليك التوصل إلى استراتيجيات مضمونة. لذلك، يجب أن تكون مستعد تمامًا لتحقيق النجاح في هذا الجانب. إذا فهمت موضوع التسعير بشكل خاطئ، فإن ربحية الدورة التدريبية سوف تتأثر في المستقبل.

مع نمو سوق برافو مي بسرعة كبيرة، يعد نهج التسعير الصحيح أمرًا ضروريًا للبقاء في المنافسة. في حين أن تعيين سعر الدورة على مستوى عالٍ جدًا يمكن أن يجعلك تخسر المبيعات بشكل كامل، وكذلك تعيين سعر منخفض جدًا للدورة سيقلل أيضًا من القيمة المتصورة للدورة التدريبية عند الطلاب والمتعلمين.

فكيف تجد الحل الوسط؟ لنبدأ بالاعتبارات التي تدخل في تسعير دورة تعليمية إلكترونية:

1. ما يجب مراعاته لتسعير الدورات الإلكترونية
الدورات الإلكترونية

يعد إنشاء دورة إلكترونية عملية متعددة المراحل. هناك العديد من العوامل التي تحدد السعر النهائي. بينما لا يمكن حساب الميزانية الدقيقة لتطوير الدورة التدريبية بسرعة، فإن تتبع كل من المتغيرات سيساعدك على تحديد السعر النهائي بشكل أفضل.

تكلفة إنشاء الدورة

محتوى الدورة التدريبية الخاصة بك له آثار كبيرة على تكلفة إنشاءها. إذا كانت الدورة التدريبية الخاصة بك تحتوي على صور مصممة خصيصًا لك وفيديوهات عالية الجودة ورسوم متحركة ومحتويات أخرى تتطلب تعيين محترفين أو استخدام أدوات متميزة، او أن تكون مدة الدورة كبيرة ومكثفة وعميقة في محتواها التعليمي، فمن الطبيعي أن يرتفع سعر الدورة مع تكلفة الإنشاء.

تكلفة إعداد التسجيل

الفيديو هو المعيار الذهبي لمحتوى الدورة التدريبية عبر الإنترنت. ما لم تكن ستقوم فقط بتسجيل شاشة جهاز الكمبيوتر الخاص بك، فهناك ثلاث قطع أساسية تحتاجها لتصوير مقاطع فيديو الدورة التدريبية الخاصة بك – الضوء الجيد، والكاميرا الموجهة عليك، والصوت الواضح. ستؤثر تكلفة إعداد تسجيل الفيديو أيضًا على السعر النهائي للدورة.

تكلفة نشر الدورة على منصة برافو مي

في هذا البند، لن تتحمل أي تكاليف أخرى، منصة برافو مي تقدم لك حلاً شاملاً لإستضافة وتسويق وترويج دورتك الإلكترونية. ليس عليك سوى إتباع معايير بسيطة تساعد على تحسين جودة دورتك، ومن ثم البدء بتسجيل حساب مدرب، والبدء بعملية رفع محتويات الدورة التدريبية الخاصة بك ونشر الدورة على منصة برافو مي وتحقيق المبيعات المرجوة بأعلى نسبة ربحية بين جميع المنصات المنافسة في الشرق الأوسط، كما سوف تتمتع بخصائص ومميزات وحوافز مستمرة إذا حققت دورتك نجاح ملفت على المنصة وكنت من المدربين المميزين.

تكلفة التسويق

على الرغم من أن برافو مي تقدم حملات ترويجية بشكل مستمر ومكثف لكافة الدورات على المنصة، إلا أن نجاح عملية التسويق لدورتك يعتمد عليك أيضاً كمدرب، اعتمادًا على السوق المستهدف لدورتك، والفئة المستهدفة لها، ستختلف تكاليف التسويق الخاصة بك حسب الموضوع ومصطلحات البحث والمنافسة في سوق برافو مي. يمكنك إستخدام طرق تسويق مجانية تماماً مثل نشر الدورة على حساباتك الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي، او على موقعك الخاص، او بين أصدقاءك ومعارفك وطلابك المعروفين لك. على الجانب الآخر، ننصحك بالإستثمار في عملية التسويق لدورتك بشكل مدفوع، في هذه الحالة، يجب تتبع جميع النفقات التي تتكبدها للترويج لدورتك وبيعها وإضافتها إلى السعر النهائي للدورة التدريبية الخاصة بك.

2. الخروج باستراتيجية تسعير قوية
تسعير الدورات

من المرجح أن تكون استراتيجية التسعير الخاصة بك أكثر فعالية إذا:

  • إستطاعت دورتك تغطية التكاليف الخاصة بك وتحقيق ربح جيد.
  • كانت المقارنة مع منافسيك إيجابية ومنطقية.
  • كانت تستهدف فئتك وسوقك المستهدف بشكل جيد.

إذاً، كيف تتوصل إلى إستراتيجية تسعير قوية تضمن نجاح الدورة الإلكترونية الخاصة بك؟ دعنا نلقي نظرة على المجالات الرئيسية حيث يجب عليك البحث قبل تسعير دورتك.

تحليل الطلب على موضوع دروتك

الخطوة الأولى هي تحليل الطلب على الدورة في برافو مي. عندما يتعلق الأمر بتحليل الطلب على موضوع دورتك التدريبية، هناك عدة جوانب:

  • الرغبة لشراء دورتك.
  • قدرة الفئة المستهدفة على الدفع.
  • البدائل المنافسة لدورتك التدريبية.

إن العثور على نقطة التوازن التي يشعر بها المستهلكون ومنشئي الدورات التدريبية على حد سواء أمر ضروري للبقاء في السوق لمدة أطول. إذا كانت الدورة التدريبية الخاصة بك تغطي موضوعًا له طلب مرتفع في السوق ولكن له بدائل قليلة جدًا، فإستهدف الحصول على سعر مرتفع لدورتك. ومع ذلك، إذا كان للموضوع قيمة سوقية منخفضة، فقد ترغب في خفض السعر قليلاً لتحقيق المزيد من المبيعات وتحقيق هدف الإيرادات. العملية تعتمد بشكل رئيسي على العرض والطلب لدورتك التدريبية في السوق.

ركز على القيمة

هناك مقولة شهيرة تقول “الجودة بدلاً من الكمية”. هذا ينطبق على الدورة التدريبية الخاصة بك أيضًا. بالرغم أن المدة الزمنية  لدورتك له تأثير على السعر النهائي لها، فإن القيمة التعليمية التي تقدمها دورتك هي أكثر أهمية من مدتها. إذا كانت الدورة التدريبية التي تستغرق ساعة واحدة تتمتع بالجودة اللازمة لتغيير مجرى حياة الآخرين، فلماذا لا يتعين عليك وضع سعر أعلى لدورتك؟ القيمة أهم من الكمية، ضع هذا في عين الإعتبار دائماً.

إنشاء مستويات أسعار مختلفة

يتم استخدام التسعير المتدرج لتقديم دورة في نقاط أسعار مختلفة عن طريق تقييد أو توسيع ميزات / وظائف الدورة التدريبية إلى سعر كل فئة.

لنفترض أنك تبيع دورتك التدريبية بسعر 99 ريال، وحققت 5 عمليات بيع في اليوم مثلاً، وإيرادات بقيمة 495 ريال. ولكن إذا أنشأت فئة أسعار أخرى لنفس الدورة التدريبية باستخدام بعض المواد المتقدمة وسعرتها بــ 199 ريال، فلنفترض أن 5 أشخاص اشتروا الدورة. ستحقق إيرادات بقيمة 995 ريال لنفس العدد من المبيعات. الآن، إذا أضفت فئة سعرية أخرى، يمكنك كسب أكثر من ضعف أرباحك اليومية. هذه هي فائدة إنشاء مستويات أسعار مختلفة لدورتك التدريبية.

عادةً ما يكون مستويان أو ثلاثة مستويات للأسعار هي المعيار الجيد ولكن يجب أن تعرف ما يناسب دورتك وتتصرف وفقًا لذلك.

تأثير الرقم 9 على المبيعات

من المؤكد أنك رأيت تسعير منتجات وخدمات عديدة وبعملات مختلفة متضمنة الرقم 9، ليس لهذا الرقم نتيجة سحرية لرفع المبيعات، ولكنه يلعب جانب نفسي كبير في نظرة المستهلك للسهر النهائي للمنتج او الخدمة، حيث أن المستهلك لا ينظر بنظرة تقريبية على الأسعار. وهذا بكل تأكيد ينطبق على تسعير الدرات التدريبية الإلكترونية، حاول تسعير دورتك بتمضين رقم 9، مثل 99 ريال، 199 رريال، 249 ريال، الى اخره.

اختبر أسعار مختلفة لدورتك من خلال تقديم الكوبون او الرمز الترويجي

استخدم القسائم والخصومات لاختبار نقاط الأسعار المختلفة لدورتك. إذا واجهت قفزة كبيرة في المبيعات عند تقديم خصومات معينة، فهذا يعني أن مرونة السعر لدورتك التدريبية عالية. بدلاً من البدء بخصومات كبيرة، ابدأ بخصومات بسيطة واختبر تدريجيًا النسب المئوية المختلفة للخصومات. ثم قارن النتائج، وتوصل إلى السعر الذي يرغب العملاء في دفعه.

أثناء القيام بذلك، ضع في اعتبارك أنك ستجني إيرادات أقل لكل عملية بيع، لذا احسب بعناية نسبة الخصم لزيادة الإيرادات إلى أقصى حد.

ابحث عن منافسك

تعد مراقبة منافسيك أمرًا ضروريًا لتنمية أعمالك وإيجاد فرص جديدة لك. في حين أنه قد يبدو من الواضح أن تسعير الدورة التدريبية الخاصة بك بناءً على المبلغ الذي يتقاضاه منافسوك. لكن لا ينبغي أن تكون هذه هي الاستراتيجية!

ابحث عن منافسيك ليس لتسعير دورتك ولكن لفهم طلب السوق وتحديد نقاط الضعف التي يمكنك إستغلالها بشكل أفضل. انظر إلى مراجعاتهم واكتشف ما يبحث عنه الطلاب والمتعلمون ويفشلون في تقديمه لهم. وفقاً للبحث الذي أجريته، قم بإجراء تحسينات إستراتيجية على الدورة التدريبية الخاصة بك بحيث توفر قيمة إضافية أكبر وتحقق المزيد من الإيرادات.

حافظ على سمعة قوية في تخصصك

لا توجد طريقة أفضل لبناء سمعتك أكثر من كونك مختص متميز ومعروف في مجال تخصصك. كن خبيرًا في المجال الذي تدرس به او الذي تقوم بإنشاء دورات تدريبية به، وستكون دورتك التدريبية مؤهلة تلقائيًا للحصول على سعر أعلى.

لبناء هذه السمعة بشكل جيد، يمكنك بدء قناة على YouTube وإنشاء فيديوهات تعليمية قصيرة تساعد على إنتشار إسمك بين الناس، او إنشاء ملفات بودكاست، المشاركة في مساحات تويتر، المشاركة الفعالية في حسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بك، مشاركة موارد مجانية لإثارة الحاجة إلى شراء الدورة التدريبية الخاصة بك.

تسعيرك لم ولن يناسب “الجميع”

يعد التسعير تحديًا كبيرًا للعديد من منشئي الدورات التدريبية عبر الإنترنت. الحقيقة هي أنك لن تكون قادرًا على تحديد نقطة سعرية مناسبة للجميع. في حين أن البعض قد لا يتحمل تكاليف الدورة التدريبية الخاصة بك، فإن البعض الآخر سيدفع تلك القيمة وسوف يتحمل التكاليف بكل سرور. هذا لا يعني أن نقطة السعر التي اخترتها بعد التحليل الدقيق خاطئة أو غير عادلة.

هذه المقالة هي دليل شامل وليست كل شيء. دعنا نعرف ما هي استراتيجية التسعير التي تتبعها في التعليقات!

اترك أفكارك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تحتاج مساعدة؟